اصدر حزب الله لبنان بيانا دان فيه الاعتداء الإرهابي على حاجز للجيش اللبناني عند مدخل مدينة الهرمل، مساء امس السبت واعتبر هذا الاعتداء هو إستهداف لكل اللبنانيين، داعيا إلى موقف وطني جامع يدعم المؤسسة العسكرية، ويرفض الإرهاب كما ينأى عن تبريره أو تفسيره بغير حقيقته كعمل جبان يستهدف الآمنين.
وجاء في بيان للحزب تعليقا على اعتداء الهرمل؛ أن النهج الإرهابي التكفيري لا يبحثعن ذرائع وأسباب لارتكاب جرائمه، وإنما يقوم على القتل والذبح والإقصاء والتدمير، دون تمييز بين عسكريين ومدنيين، أو بين المنتمين إلى هذه الطائفة او تلك في لبنان. وأكد البيان " أن هذا النهج هو عدو لكل لبناني، أيّاً كان مذهبه أو منطقته، و هو خطر على كل اللبنانيين، و حتى على اولئك الذين يحاولون كل مرة تبرير جرائمه والادعاء أنها ردود فعل على أفعال أخرى مهما كانت ". و قال البيان: " يدين حزب الله هذه الجريمة الدنيئة ويطالب الأجهزة المعنية بالعمل بكل الجهد الممكن لضبط المخططين لها ولما سبقها من جرائم مماثلة والعاملين على تنفيذها، وإيقاع أقصى العقوبات بهم "، ودعا حزب الله " إلى موقف وطني جامع يدعم المؤسسة العسكرية، ويرفض الإرهاب وينأى عن تبريرهأوتفسيره بغير حقيقته كعمل جبان يستهدف الآمنين ".