بسطت وحدات من الجيش السوري سيطرتها الكاملة على مناطق الزرزور والنقارين وتلة الطعانة والمجبل بريف حلب بعد القضاء على آخر تجمعات الإرهابيين فيها. وبحسب وكالة سانا فقد افاد مصدر عسكري ان وحدات من الجيش تعمل على تفكيك العبوات الناسفة والألغام التي زرعتها المجموعات الإرهابية في تلك المناطق.
وأشار المصدر إلى أن وحدة من الجيش دمرت تجمعا للإرهابيين في حلب القديمة كما قضت على ۵ إرهابيين واصابت آخرين ودمرت لهم أسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم عبر كمين محكم في حي الأعظمية بمدينة حلب في حين أردت وحدة أخرى ۱۰ إرهابيين قتلى في منطقة الدبابية بريف المحافظة. وذكر المصدر أن وحدات الجيش استهدفت ايضا تجمعات للإرهابيين في منطقة خان الحفيرة وشمال الباب وحريتان وحيان ومحيط السجن المركزي وبابيص ومعارة الارتيق وقضت على العديد منهم وأصابت آخرين ودمرت معداتهم. إلى ذلك قضى الجيش السوري على أعداد من الإرهابيين ودمر أوكارا وتجمعات لهم في درعا وحمص وحماة بما فيها من أسلحة وذخيرة. وذكر مصدر عسكري ل سانا أن وحدة من الجيش دمرت تجمعات للإرهابيين غرب حارة البجابجة وحي الكرك ومحيط مدرسة اليرموك والمعهد الفني بدرعا البلد وقضت على العديد منهم بينهم محمد طالب. وأضاف المصدر أن الجيش استهدف أوكارا للمجموعات الإرهابية المسلحة في حيي القصور والقرابيص بمدينة حمص وبلدات الدار الكبيرة والغاصبية والسعن وجورة حسيان التابعة لمنطقة تلبيسة بريف المحافظة وأوقع افرادها قتلى ومصابين فيما قضت وحدة أخرى من الجيشنا على أفراد مجموعة إرهابية مسلحة كانت متجهة من قرية الحصن إلى قرية المتراس بريف تلكلخ.