حذر وزير الخارجية الالماني فرانك فالتر شتاينماير الكيان الاسرائيلي من الاستيطان معتبرا انه يقوض مفاوضات التسوية مع الفلسطينيين. وقال شتاينماير عقب لقائه رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في رام الله ان بلاده تدعم مقترح اتفاق الاطار الذي طرحه وزير الخارجية الاميركي جون كيري بما فيها الخطوط العريضة لاتفاق نهائي بين الجانبين.
وأعرب شتاينماير عن اعتقاده بأن المرحلة الحالية في مسار هذه المفاوضات حساسة جدا، وسيتم اتخاذ قرارات هامة خلالها، وقال: "لا نقلل من الظروف التي تمر بها صعوبة الوصول إلى اتفاق، لكن نطالب الطرفين بإبداء المرونة والسعي من أجل حلول وسط، ليكون النجاح حليف هذه المفاوضات للوصول إلى السلام الذى يلبي مطالب الشعبين". وأضاف: "سعدت للغاية بسماع الرئيس عباس يقول إنه يريد الإصغاء لمقترحات الوزير كيري والبناء عليها، ولكن يجب ألا يتم تشويش هذه الجهود، وعدم إصدار إعلانات لبناء مزيد من الوحدات الاستيطانية".