يلتقي وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الاثنين نظيره الأمريكي جون كيري والمبعوث الأممي الى سورية الأخضر الابراهيمي في باريس لبحث التحضير لمؤتمر "جنيف-2" الخاص بسورية.ويتوقع المراقبون أن تركز المحادثات على مسألة المشاركة الإيرانية في المؤتمر، على الرغم من تصريحات عدد من المسؤولين الأمريكيين في الآونة الأخيرة عن رفض واشنطن للحضور الإيراني في المؤتمر. كما أعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس نيته الانضمام الى المحادثات، علما بأنه من المقرر أن يعقد أيضا لقاء منفصلا مع لافروف بعد المشاورات الرباعية.ويتعين على المشاركين في المشاورات تحديد التفاصيل النهائية المتعلقة بعقد المؤتمر الدولي الذي من المقرر أن يفتتح في مونترو السويسرية يوم 22 كانون الثاني/يناير. وعلى الرغم من اقتراب الموعد المحدد للمؤتمر، مازالت تشكيلة وفد المعارضة السورية غير واضحة.وفي اجتماع مجموعة ما يسمى "أصدقاء سورية" الذي عقد في باريس الأحد، لم تتمكن الدول الغربية من إقناع الائتلاف السوري المعارض، بالإعلان عن قراره حضور المؤتمر نهائيا. وتجدر الإشارة الى أن وندي شيرمان نائبة وزير الخارجية الأمريكي للشؤون السياسية، قامت بزيارة الى موسكو مؤخرا، بغاية التحضير للقاء الوزيرين في باريس، إذ اجتمعت مع نواب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف وغينادي غاتيلوف وسيرغي ريابكوف.