أكد رئيس وزراء حكومة غزة إسماعيل هنية، الاثنين، انه سيسمح لأعضاء المجلس التشريعي من حركة فتح الذين خرجوا من قطاع غزة بالعودة إليه للقاء ذويهم وأسرهم وأبناء شعبهم. وجاءت تصريحات هنية في مؤتمر صحفي له بعد زيارة وزارة الداخلية في غزة.

وقال هنية إنه سيتم السماح أيضا لكل أبناء غزة الذين غادروها إثر الأحداثالداخلية بالعودة إليه ليكونوا بين أهليهم وأسرهم، باستثناء من لهم ملفات في القضاء.

وأشار إلى أنه سيتم الإفراج عن بعض عناصر حركة فتح المعتقلين على خلفية أمنية ذات بعد سياسي, وأكد جهوزية الحكومة ووزارة الداخلية لإنهاء الانقسام، مشددا على أن مصر ستبقى الراعية لملف المصالحة.

وأضاف هنية أن " أمن غزة جزء لا يتجزأ من الأمن العربي والمصري ونتحرك لحماية الأمن المشترك ", وفي سياق آخر قرر رئيس الوزراء إعفاء غير القادرين من دفع رسوم المعاملات الحكومية المختلفة لأسباب مالية.