أعلنت قيادة عمليات الجزيرة والبادية، الأحد، تكثيف انتشارها على طول الحدود مع الدول المجاورة للعراق من جهاته الشمالية والغربية والجنوبية(اي مع تركيا وسوريا والاردن والسعودية) وذلك لمطاردة الارهابيين من تنظيم القاعدة.
وقالت القيادة في بيان الاحد، إن " القطعات التابعة لنا كثفت من انتشارها على طول الحدود الدولية ". وأضافت أن " الانتشار تم بإشراف قائد عمليات الجزيرة والبادية الفريق الركن حسن كريم خضير لمطاردة الارهابيين ". ويأتي هذا الإجراء في إطار العمليات العسكرية التي تشهدها محافظة الأنبار منذ(۲۱ كانون الأول ۲۰۱۳)، والتي تشارك فيها قطعات عسكرية قتالية تابعة للفرقتين السابعة والأولى من الجيش العراقي، فضلاً عن طائرات مروحية تابعة لطيران الجيش. وشهدت الأنبار، اليوم الأحد، اندلاع اشتباكات عنيفة بين قوات من الشرطة مدعومة بابناء العشائر مع عناصر من تنظيم داعش في منطقة جزيرة البو بالي(۱۵ كم شرقي الرمادي)، ما اسفر عن مقتل واصابة العشرات من عناصر التنظيم، والاستيلاء على عجلات مدنية وعسكرية كانت بحوزة داعش. وأفاد مصدر في قيادة شرطة الانبار، في وقت سابق من اليوم، بأن أربعة عناصر من تنظيم داعش قتلوا وأصيب خمسة آخرون بقصف جوي شرقي الرمادي.