كشفت صحيفة "يديعوت احرونوت" الصهيونية صباح اليوم الخميس، النقاب عن وجود قناة اتصال سرية بين رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس تعمل منذ عدة سنوات. وأوضحت يديعوت أن موفد رئيس الوزراء الصهيوني المحامي يتسحاق مولخو، يجتمع في لندن بين حين واخر مع شخصية مقربة من عباس، لتبادل الرسائل بين الزعيمين، مشيرة الى أن هذه القناة اصبحت اقل اهمية منذ بدء المفاوضات الصهيونية - الفلسطينية المباشرة . وأضافت الصحيفة الصهيونية أن هدف القناة السرية هو حل المشاكل اليومية على أرض الواقع؛ وذلك لتمهيد الطريق للتدخل السياسي  في تحقيق انفراج بالعودة للمفاوضات.