أعلن وزير الخارجية الأميركي جون كيري أن المساعدة الأميركية غير القاتلة للجيش السوري الحر والتي علقت قبل أيام قد تستأنف سريعاً جدا. وفي مقابلة مع شبكة أي بي سي التلفزيونية الأميركية قال كيري: " أعتقد أنه من المطلوب توخي الحذر وضمان القيام بهذا العمل بشكل متأن. لا أحد يريد أن يكتفي بإعادة ملء مخزن قد يفرغ مرة أخرى ".
وأضاف أن سوريا قد أصبحت ساحة لفوضى طائفية كبيرة، معتبراً أن تنامي قوة تنظيم القاعدة والاقتتال بين الجماعات المسلحة يعقدان فرص الحل السياسي. وقال كيري إن المعارك بين أطراف المعارضة السورية أتاحت تنامي دور المجموعات المتطرفة وأن بعض المناطق السورية باتت تقع بشكل كامل تحت سيطرة القاعدة. وأكد أن واشنطن كانت تعتمد الدبلوماسية للتأثير على الوضع القائم، مشيراً إلى الجهود الجارية لعقد مؤتمر جنيف اثنين المقرر الشهر المقبل، والمساعي المبذولة للقضاء على الأسلحة الكيمياوية السورية.