دعا الرئيس باراك اوباما الاعضاء الاكثر نفوذا في مجلس الشيوخ الاميركي الثلاثاء الى البيت الابيض لحضهم على عدم تشديد الحظر على ايران ما دامت المفاوضات مستمرة في جنيف.
واعلن المتحدثباسم البيت الابيض جاري كارني الاثنين ان اوباما سيلتقي الرؤساء الديموقراطيين والجمهوريين للجان الاربع المعنية، الشؤون الخارجية والدفاع والاستخبارات والمصارف، عشية استئناف المفاوضات حول البرنامج النووي الايراني بين طهران والدول الست الكبرى في جنيف. وقال كارني " يعتبر الرئيس ان على الكونغرس ان يأخذ استراحة لنتمكن من(ما اسماه) اختبار جدية الايرانيين في معالجة المشكلة في شكل دبلوماسي "(حسب قوله). وينوي الصقور الديموقراطيون والجمهوريون في الكونغرس التصويت على رزمة جديدة من العقوبات الاقتصادية ضد ايران. لكن البيت الابيض يخشى ان تؤدي عقوبات اضافية الى اضعاف موقف فريق المفاوضين الايرانيين في جنيف. وعرقل وزير الخارجية الفرنسي فابيوس محادثات الجولة السابقة التي عقدت في التاسع من تشرين الثاني / نوفمبر.