كشفت مصادر اعلامية عن القاء القبض على سفينة محملة بالاسلحة والارهابيين في البحر الابيض المتوسط من قبل البحرية اليونانية القبرصية في المياه الدولية المحاذية لسوريا ولبنان.
ونقلت وكالة اخبار الشرق الجديد عن مصادر اوروبية قولها إن اجهزة مخابراتية دولية من مصر وليبيا رصدت تحرك السفينة " لورد " باتجاه السواحل السورية لإنزال حمولتها في منطقة تدعى " الحميدية طرطوس " وقد تم ايقافها في قاعدة " رودس " البحرية، وبعد التفتيش الاولي تبين انها تحمل اسلحة متنوعة و۲۸۰ شخصا كانو على متنها يحملون جنسيات ليبية ومصرية.

وبحسب الوكالة فانه تبين في حمولة السفينة خلال التفتيش الاول، وجود:

رشاشات خفيفه كلاشنكوف عدد ٢٠ الف

رشاشات ام ٦٠ و ب ك س عدد ٧٠٠٠

متفجرات مختلفه ٤٥٠٠ كيلو تقريبا

براميل بارود عدد ٩٠٠

قواذف لاو عدد ١٥٠٠٠

قواذف ب٧ عدد ٦٠٠٠

٧٠ الف صاروخ اربيجي

٨٠٠ صندوق رشاش نوع جليل اسرائيلي

مدفع هاون اميركي كبير ٧٧ مدافع

هاونات صغيره عدد ٢٢٠ قذائف هاون مختلفة

عدد ١٤٠٠٠ مناظير وخناجر والبسة واحذية عسكرية

٥ مستوعبات ٤٠ قدم، اجهزة وحواسيب وهواتف محمولة

مستوعبان ٢٠ قدم، قوارب مطاطيه ٨ امتار عدد ١٢٠

وهذا ما تضمنه التفتيش الاولي للسفينة