غادر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف صباح اليوم الثلاثاء طهران متوجهاً إلى باريس للمشاركة في الاجتماع ال۳۷ للمؤتمر العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة(اليونسكو).
وسيتطرق وزير الخارجية في الاجتماع إلى الأهمية التي توليها الجمهوررية الإسلامية في إيران للقضايا الثقافية. وسيجتمع وزير الخارجية على هامش هذا الاجتماع بنظيره الفرنسي لوران فابيوس ليتبادل معه وجهات النظر بشأن العلاقات الثنائية والتطورات الإقليمية والأوضاع الدولية. الجدير ذكره أن وزير الخارجية محمد جواد ظريف ترأس اللجنه الثقافية لاجتماع اليونسكو في دورته الرابعة والثلاثين عام۲۰۰۷.