اعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي اكبر صالحي استلام بلاده لمحطة " بوشهر " النووية من روسيا في ۲٤ من شهر ايلول / سبتمبر الحالي.
واشار صالحي الى أن فترة التشغيل التجريبي للمحطة ستسغرق ۱٤ يوما حتي تسليمها إلي المقاول الإيراني حيث ينبغي ان لا تنخفض قدرة المفاعل من مستوى ۹۰ بالمائة و۹۰۰ ميغاواط، وإلا سيتم تمديد فترة التشغيل التجريبي. وأضاف بأن المحطة خضعت لمختلف أنواع الإختبارات خلال السنتين الماضيتين. وان تسليم المحطة للجانب الإيراني لا يعني خروج العاملين الروس من المحطة بل انهم باقون فيها خلال فترة الضمان. وأشار إلي أن ممثل إيران الدائم لدي الوكالة الدولية للطاقة الذرية رضا نجفي هو من سيرأس فريق المفاوضين الإيرانيين، وسيرافقه عدد من الخبراء في منظمة الطاقة الذرية الإيرانية. هذا ومن المقرر عقد جولة جديدة من المفاوضات النووية بين إيران والوكالة في ۲۸ ايلول / سبتمبر الجاري في فيينا.