صالح المنتخب البرازيلي لكرة القدم جماهيره سريعاً وكشّر مجدّداً عن أنيابه بستة أهداف نظيفة في شباك ضيفه الأسترالي في المباراة الودية التي أقيمت بينهما السبت بالعاصمة برازيليا ضمن استعدادات الفريقين لبطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل. واستعاد راقصو السامبا نغمة الانتصارات التي غابت عنهم في المباراة الودية الماضية التي خسرها أمام مضيفه السويسري صفر-1 في بازل في 14 آب/أغسطس الماضي. وحقّق المنتخب البرازيلي اليوم الفوز الأول له منذ تغلّبه 3-صفر على نظيره الإسباني في نهائي بطولة كأس القارات في نهاية حزيران/يونيو الماضي. واطمأن المدرب لويز فيليبي سكولاري المدير الفنّي للفريق على عدد كبير من لاعبيه وعلى العناصر العائدة لصفوف الفريق ومنها المهاجم ألكسندر باتو الذي شارك اليوم بعد فترة غياب طويلة عن صفوف الفريق. ولم يتأثّر الفريق كثيراً بغياب بعض عناصره للإصابات ومنهم داني ألفيش ظهير أيمن برشلونة الإسباني والمهاجمان فريد وهالك. وسجل المهاجم جو، الذي شارك اليوم أساسياً في غياب فريد وهالك، هدفين للفريق في الدقيقتين الثامنة و34 ثم أضاف نيمار دا سيلفا وراميرس وباتو ولويز غوستافو الأهداف الأربعة الأخرى في الدقائق 36 و58 و73 و85.