بلغ الصربي نوفاك دجوكوفيتش المصنف أول المباراة النهائية من بطولة فلاشينغ ميدوز الأميركية لكرة المضرب، آخر البطولات الأربع الكبرى، إثر فوزه على السويسري ستانيسلاس فافرينكا التاسع 2-6 و7-6 (7-4) و3-6 و6-3 و6-4 اليوم السبت. ويلعب ديوكوفيتنش (26 عاماً)، وصيف بطل العام الماضي وبطل 2011، في النهائي مع الإسباني رافايل نادال الثاني أو الفرنسي ريشار غاسكيه الثامن اللذين يتقابلان لاحقا اليوم. واحتاج دجوكوفيتش الذي حقق فوزه الثالث عشر على فافرينكا مقابل هزيمتين وبالتالي ضمن الاحتفاظ بصدارة التصنيف العالمي الذي سيصدر الثلاثاء غداة المباراة النهائية ويتصدره منذ 97 أسبوعاً، إلى 4 ساعات و9 دقائق في لقاء هو الأقوى في هذه البطولة حتى الآن. وكاد فافرينكا (29 عاماً) يضيف دجوكوفيتش إلى ضحاياه السبعة بين المصنفين العشرة الذين أسقطهم منذ بداية الموسم وكان آخرهم البريطاني آندي موراي الثالث الذي فقد لقبه على يد السويسري بخروجه من ربع النهائي (4-6 و3-6 و2-6). وأنهى فافرينكا المجموعة الأولى بسهولة 2-6 وبزمن قصير (34 دقيقة) بعد أن استولى على إرسال الصربي 3 مرات وخسر إرساله مرة واحدة، ما اوحى بأنه سيكرر ما فعله مع موراي قبل يومين، لكن بدا على اللاعبين ضعف واضح جداً في الإرسال الأول (إما في الشبكة وإما خارج الخطوط المحددة)، خصوصاً دجوكوفيتش الذي ارتكب على غير العادة خطأين مزدوجين في الشوط السابع. وفي المجموعة الثانية، تبادل اللاعبان كسر الإرسال أكثر من مرة حتى وقع التعادل 5-5 و6-6 ثم أنهاها دجوكوفيتس في مصلحتها مدركا التعادل 1-1 بعد شوط فاصل وساعة و8 دقائق وهي الأطول في المباراة. وذهبت المجموعة الثالثة لفافرينكا بعد أن كسر إرسال منافسه الصربي وتقدم 5-3 ثم أنهاها 6-3 في 38 دقيقة. وتكرر مشهد كسر الإرسال في المجموعة الثالثة لكن أكثر لصالح الصربي الذي فاز بها 6-3 في 44 دقيقة، ثم نجح في خطف إرسال السويسري مرة جديدة في الشوط السادس من المجموعة الخامسة الحاسمة وأنهاها 6-4 والمباراة في 4 ساعات و9 دقائق ليتأهل إلى النهائي للمرة الثالثة على التوالي، علماً بأنه نجح 4 مرات فقط في الاستيلاء على إرسال السويسري من أصل 19 فرصة سنحت له. وقال دجوكوفيتش "من أجل هذا النوع من المباريات، نلعب كرة المضرب. لعب ستانيسلاس أفضل مني اليوم وكانت لدي فرصة أن ألعب جيداً عندما أكون بحاجة إلى ذلك". من جانبه، قال فافرينكا "الهزيمة قاسية سواء لي أو لنوفاك. إنه للأسف قوي جداً".