نجح عالم إيراني في إنتاج دواء يمنع المجسات الضوئية القائمة في العين، التي تسبب في حدوثنوبات الصداع النصفي، من إرسال الإشارات إلي الدماغ.
وتوصل الباحثون الايرانيون، في مختبر علوم الأحياء التنظيمي بمعهد " سالك "، بالتعاون مع العالم الإيراني " محمد مرز آبادي " إلي أن إنتاج دواء يمنع مستقبل melanopsin من إرسال الإشارات إلي الدماغ عند تعرض العين للضوء الشفاف، يساعد علي علاج مرض الصداع النصفي واختلال الساعة البيولوجية. ووجد الباحثون أنه عندما تنشط هذه المستقبلات - بعد التعرض للضوء - يزداد مستوي الكالسيوم مما تتسبب في ارسال الإشارة. وتم اختبار هذا الدواء علي فئران التجارب إلا أنه لم يخلف مضاعفات وتأثيرات سلبية عليها. وفي نفس السياق، كشفت دراسات الباحثين الإيرانيين عن تأثير عصير النعناع علي تخفيف آلام نوبات الصداع النصفي(الشقيقة) والتقيؤ الناتج عنها. والصداع النصفي هو مرض شائع وتختلف آلامه عن كل آلام الأنواع الأخرى من الصداع وهو يصيب جزءا واحدً من الرأس أي بشكل نصفي كما يعاني منه ۱۸% من النساء و٦ %من الرجال طوال حياتهم.