تمكّن موناكو العائد إلى دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم من خطف فوز مهمٍّ على حساب مضيفه بوردو 2-صفر  السبت في المرحلة الأولى من المسابقة. ولم تكن ملايين مالك فريق الإمارة الروسي ديميتري ريبولوفليف والصفقات الكبرى التي أبرمها كافية لتحقيق فوزٍ سهل على بوردو، فانتظر حتى الدقائق العشر الأخيرة ليسجل هدفيه من خلال إيمانويل ريفيار (82) و"النمر" الكولومبي راداميل فالكاو (87). وشارك معظم نجوم موناكو الجدد ( الكولومبي جيمس رودريغيز وفالكاو والبرتغالي ريكاردو كارفايو وإيريك أبيدال وجيريمي تولالان) في المباراة باستثناء لاعب الوسط البرتغالي جواو موتينيو (26 عاماً) القادم من بورتو مقابل 25 مليون يورو، بعدما وضعه مدرب الفريق الإيطالي المخضرم كلاوديو رانييري على مقاعد البدلاء. وحصد الفريق نقطته الأولى بهذا الفوز، نتيجة حسم نقطتين من رصيده بسبب أحداث مباراة سابقة الموسم الماضي. وحقق ليون ثالث الموسم الماضي فوزاً ساحقاً على ضيفه نيس 4-صفر في المباراة التي جرت على ملعب "جيرلان". وسجّل أهداف ليون ألكسندر لاكازيت (13 و68) وكليمان غرونييه (54) ويوان غوركوف (90+2). وحقّق ليل فوزاً صعباً على ضيفه لوريان 1-صفر بهدف الكيني-البلجيكي ديفوك أوريجي (13)، وتجاوز نانت العائد إلى الدرجة الأولى عقبة ضيفه باستيا 2-صفر بهدف الصربي فيليب دروديفيتش (23) وجوليان بالميري (بالخطأ في مرمى فريقه (90+2). وأكمل الفريقان المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد جوردان فيريتوت (64) من نانت والبرازيلي إيلان لاعب باستيا (70). وشارك حارس باستيا ميكايل لاندرو (34 عاماً) في موسمه الثامن عشر في الدوري و"ربما" الأخير عندما واجه نانت فريقه الأول. وخاض لاندرو مباراته الـ588 في الدوري، وأصبح على بعد 14 مباراة عن الرقم القياسي للحارس جان لوك إيتوري. وفاز رين على ضيفه ريمس 2-1 بهدفي فنسان باجو (9) والتركي مولود إردينغ (84) مقابل هدف غريغور كريشوفياك (45)، وحقّق فالنسيان فوزاً كبيراً على ضيفه تولوز 3-صفر سجلها ماور مليكسون (30 من ركلة جزاء) وخوسيه سايز (52) وغريغوري بوجول (90+3). وتعادل إيفيان مع ضيفه سوشو 1-1 بهدف السويسري فابريس إهيريت (4) مقابل هدف روي كونتو (54). وتختتم المرحلة  الأحد بمباراتي أجاكسيو مع سانت إتيان وغانغان مع مرسيليا، بعد أن كانت افتتحت يوم الجمعه بلقاء باريس سان جيرمان حامل اللقب ومونبيلييه التي انتهت بالتعادل الإيجابي (1-1).