استدعت وزارة الخارجية الايرانية القائم بالاعمال اليمني في طهران مجددا على خلفية اختطاف الدبلوماسي الايراني في اليمن نور احمد نيكبخت.
وأبلغت وزارة الخارجية قلق طهران الشديد من استمرارعملية الاختطاف التي تعرض لها الدبلوماسي الايراني في صنعاء. كما احتجت وزارة الخارجية بشدة على غياب اي معلومات وافية وصحيحة من قبل الحكومة اليمنية وعدم اعتماد الشفافية ازاء قضية الدبلوماسي المختطف على اراضيها. ولفت رئيس دائرة شؤون الخليج الفارسي بوزارة الخارجية الى اللقاءات التي اجرتها الوزارة مع المسؤولين السياسيين والامنيين اليمنيين بهذا الشأن فضلا عن تذكيرالحكومة اليمنية بواجباتها تجاه الحفاظ على سلامة الدبلوماسيين المتواجدين على اراضيها، رافضا اي تقاعس او تقصيرفي هذا المجال.