يستعين " جون برامبليت "، وهو رسام ضرير بمخيلته وحاسة اللمس لرسم وجوه الفنانين والأشخاص من حوله بطريقة عجيبة مطابقة للأصل.
ورغم أن " برامبليت " لم ير زوجته وطفله أبدا، إلا أنه رسمهما بالطريقة الصحيحة فهو يراهما بمخيلته كما هم في الواقع. ويستخدم الفنان الضرير يديه في لمس الأشياء ومعرفة شكلها