قال مصدر دبلوماسي تركي أن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان سيصل قطاع غزة بحرا ثم سينتقل بواسطة مروحية إلى مهبط "عرفات" في أنصار وسط غزة. وقال المصدر التركي: "إن أردوغان وفور وصوله إلى غزة سينتقل بواسطة طائرة مروحية إلى مهبط عرفات في مجمع أنصار الأمني". وبين أن رسالة أردوغان من وراء ذلك هي من أجل تذكير العالم باستشهاد سبعة من الأتراك على سفينة "مافي مرمرة" على يد قوات البحرية (الصهيونية)، حيث حاولت السفينة كسر الحصار عن قطاع غزة قبل سنوات، إضافة إلى أن هذه الزيارة تحمل رسائل سياسية تتعلق بضرورة كسر الحصار عن قطاع غزة. ولفت المصدر أن زيارته ومعه 18 شخصية تركية إلى غزة تأتي في إطار الترتيبات لزيارة أردوغان. وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قد أكد الثلاثاء الماضي خلال اجتماعه مع حزبه الحاكم (حزب العدالة والتنمية) أنه سيشكل زيارة مفاجئة إلى قطاع غزة"، لكن الزيارة تأجلت على خلفية الاحتجاجات التي شهدتها تركيا مؤخرا. ووصل الوفد التركي إلى غزة أول من أمس الثلاثاء عبر معبر رفح (جنوب قطاع غزة)، وسيستمر في ترتيباته ليومين سيزور خلالهما مشاريع ممولة من تركيا مثل مستشفى الصداقة التركية الفلسطينية التابع لكلية الطب في الجامعة الإسلامية بغزة.