مجلس الامن الدولي يعلن دعمه لمحادثات الكويت حول اليمن، ويحثّ على رسم خريطة طريق لتطبيق الإجراءات الأمنية المرحلية والانسحابات وتسليم السلاح الثقيل، والمندوب الروسي يعترض على فقرة تتعلق بتسليم السلاح إلى حكومة الرئيس هادي. أعلن مجلس الأمن الدوليّ دعمه لمفاوضات الكويت حول اليمن، وحثّ الأطراف على الالتزام التامّ لوقف القتال. وشدّد المجلس في بيان له على أهمية التزام الأطراف المبادئ والآليات والمراحل الرامية إلى إنجاز الاتفاقية الشاملة كما حثّ على رسم خريطة طريق لتطبيق الإجراءات الأمنية المرحلية والانسحابات وتسليم السلاح الثقيل. وقد اعترضت روسيا على فقرة تتعلّق بتسليم الأسلحة إلى حكومة الرئيس هادي، وقال مندوبها في المفاوضات التي جرت فيها صياغة البيان إن العبارة توحي بضرورة استسلامهم مسبّقاً. المصدر: الميادين