ذكرت قناة " المنار " ان مصادر أمنية واسعة الاطلاع كشفت أن شبكة إرهابية خطيرة وقعت مؤخرا في قبضة الامن العام اللبناني.
وبحسب " المنار " نقلاً عن صحيفة " السفير "، كانت الشبكة تتستر تحت عنوان مدرسة دينية في احدى مناطق الشمال، ويديرها من الرقة الإرهابي عمر الصاطم، ووظيفتها إعداد الإرهابيين. واضافت المعلومات ل " السفير "، انه تم إلقاء القبض على خمسة من أفراد الشبكة، كانوا يتولون منذ مدة إعطاء الدروس " الجهادية " لبعض المراهقين، ثم يرسلون أعدادا منهم الى ما يسمونها " أرض الخلافة " في الرقة للالتحاق بتنظيم " داعش " الارهابي، ويتركون البعض الآخر لاستخدامهم في الداخل في تنفيذ عمليات إرهابية. وكشفت المصادر، أن الامن العام أحبط خلال الفترة نفسها، عملية انتحارية كان يعد لها تنظيم " داعش " حيثتمكن من إلقاء القبض على شخص سوري الجنسية(عشريني)، في منطقة عكار، اعترف بأنه كان بصدد تنفيذ عملية انتحارية، وأن مديره هو الإرهابي عمر الصاطم، وكان ينتظر أن يتلقى منه تحديد الهدف وساعة الصفر للتنفيذ. المصدر: المنار