مجلس الأمن الدولي يدين إطلاق كوريا الشمالية صواريخ بالستية ويعتبر أفعالها تهديداً للسلم والأمن الدوليين.
دان مجلس الأمن الدولي إطلاق كوريا الشمالية صواريخ بالستية. وطالب أعضاء المجلس في بيان صحافي من بيونغ يانغ الالتزام بتطبيق قرارات المجلس وتعتبر أفعالها تهديداً للسلم والأمن الدوليين.
وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون حثّ كوريا الشمالية الشعبية في وقت سابق على الالتزام بقرارات مجلس الأمن الدولي، ووقف الأعمال الاستفزازية والتصعيدية. وقال بان إن " الوضع فى شبه الجزيرة الكورية، بما فى ذلك الاطلاق الأخير للصاروخ الباليستي أمر يثير القلق للغاية ".
وكان رئيس الوزراء الياباني شينزو آبيه أدان خلال اجتماع في لجنة موازنة بمجلس الشيوخ الجمعة إطلاق كوريا الشمالية لصاروخ بالستي تجاه بحر اليابان. وقال آبيه إن " الإطلاق الصاروخي يشكل خطورة على سلامة الطائرات والسفن ".
وأضاف إن " هذا الإطلاق ينتهك قرارات مجلس الأمن الدولي، وكذلك إعلان بيونغ يانغ عام ۲۰۰۲ بين اليابان وكوريا الشمالية "، مؤكداً أن ذلك " يتعارض مع روح البيان المشترك " الذي تمّ إصداره في محادثات سداسية الأطراف بشأن البرنامج النووي لكوريا الشمالية ".
المصدر: الميادين