تفيد المصادر بتقدم الجيش السوري وحلفائه في ريف حمص الشرقي، والهيئة العليا للتفاوض الممثلة لمؤتمر الرياض تعلن مشاركتها في الجولة المقبلة من المباحثات السورية يوم الجمعة في جنيف وفق ما أعلن رياض نعسان آغا أحد المتحدثين باسم الهيئة.
في إطار عملية واسعة لاستعادة مدينة تدمر في ريف حمص الشرقي، سجل الجيش السوري وحلفاؤه تقدماً على محوري تدمر والقريتين. وأفادالمصدر بأن التقدم جاء من جهة البيارات غرب تدمر والمثلث، فيما سيطر الجيش على تلة الساتر الغربي غرب القريتين، إضافة إلى نقطتين على محور التلول السود بين مهين والقريتين. وأكدت مصادر عسكرية أن القرار اتخذ لاستعادة تدمر والسخنة وهي ستكون أولى الخطوات لفك الحصار عن طريق دير الزور البري. وفي ريف حلب الشمالي، أعلن عشرات المقاتلين من تنظيم داعش انشقاقهم عن التنظيم نتيجة خلافات داخلية. وأشار مصدر محلي من ريف حلب إلى حدوثخلافات في صفوف داعش نتيجة عدم صرف المستحقات المالية للمقاتلين، إضافة إلى الاضطرابات التي بدت عليهم بعد مقتل الكثيرين منهم نتيجة الغارات الروسية السورية. من جهة أخرى، أستشهد ۱٤ مدنياً وأصيب عشرات آخرون عندما أطلق مسلحون قذائف مورتر وصواريخ على حي الشيخ مقصود في حلب وفق وحدات حماية الشعب. وأشار المتحدثباسم الوحدات إلى وجود أربعة أطفال وامرأتين بين الشهداء. وكثفت جبهة النصرة قصفها على الحي من ثلاثة محاور هي دوار الجندول والكاستيلو وبني زيد. من جانبه، أعلن أسطول البحر الأسود الروسي مغادرة سفينة الحراسة سميتليفي قاعدة سيفاستوبل في البحر الأسود باتجاه البحر المتوسط. وستنضم سفينة الحراسة إلى نحو ۱۰ من رفيقاتها في البحر المتوسط، ومقابل الشواطئ السورية. ومن المرتقب أن تصل حاملة الطائرات الروسية كوزنيتسوف إلى المتوسط الصيف المقبل. أما وزارة الدفاع الروسية فأكدت أن الهدنة في سوريا صامدة على نحو عام، مع تسجيل بعض الخروق وعمليات قصف متفرقة. وكشف المتحدثباسم الوزارة الجنرال إيغور كوناشينكوف، عن وصول مساعدات إنسانية وطبية إلى ضواحي حماة وحمص ودرعا ودير الزور وحلب ودمشق.

ممثلو مؤتمر الرياض سيشاركون في المباحثات السورية

سياسياً، أعلنت الهيئة العليا للتفاوض الممثلة لمؤتمر الرياض مشاركتها في الجولة المقبلة من المباحثات السورية يوم الجمعة في جنيف وفق ما أعلن رياض نعسان آغا أحد المتحدثين باسم الهيئة. كما أعلن المعارض السوري جهاد مقدسي تلقيه دعوة شخصية من المبعوثالأممي ستافان دي ميستورا للمشاركة في الجولة الثانية من المباحثات السورية المقررة في جنيف في الرابع عشر من الشهر الحالي، كممثل عن لجنة مؤتمر المعارضة السورية في القاهرة.
المصدر: الميادين