اعلن قائد القوة الجوفضائية للحرس الثوري العميد علي حاجي زاده ان ايران تتصدر دول المنطقة في قدراتها الصاروخية، وتصنف ضمن الدول العشر الاولى في العالم.
وحسب وكالة " فارس "، اعلن قائد القوة الجوفضائية للحرس الثوري العميد علي حاجي زاده على هامش ندوة جامعية اقيمت في مدينة مشهد، ان اميركا تسعى الى تقييد انجازاتنا الصاروخية ولكن موقفنا ازاء ذلك سيكون هجوميا وبالتحرك الى الامام. وردا على سؤال حول مساعي اميركا لفرض الحظر على البرنامج الصاروخي الايراني، قال العميد علي حاجي زادة: انهم يسعون الى فرض حظر علينا وقد باشروا هذا المخطط عقب التوصل الى الاتفاق النووي. وتابع ان حركة حرس الثورة الاسلامية في مقابل هذا الحظر ستكون هجومية بشكل كامل والى الامام وان جميع المسؤولين في البلاد ايضا يسعون للتحرك الى الامام ويشجعون ذلك، ونحن لم نشهد احد الى اليوم يعارض هذا التحرك. واشار الى انجازات القوة الجوفضائية لحرس الثورة الاسلامية، وقال: سيكون لدينا خلال الاشهر القادمة صاروخ " عماد " فضلا عن صاروخ " سجيل " الذي يعد نوعا جديدا من الصواريخ بعيدة المدى التي تعمل بالوقود الجامد. واضاف: نتواصل اليوم مع جميع الجامعات في حقل الجوفضاء وهي تشكل دعامة علمية للحرس الثوري. واوضح ان طاقات الجامعات كبيرة للغاية، واضاف: ان الكثير من اللجان الفنية للجامعات لديها ارتباط معنا وان القدرات المتاحة اليوم هي ثمرة جهود الجامعيين والشباب في البلاد. وعن المكانة الصاروخية لايران في المنطقة والعالم، قال العميد رحاجي زادة: اننا نتبوأ المركز الاول في المنطقة ونصنف ضمن الدول العشر الاولى في العالم.