وصف المعارض السوري هيثم مناع رئيس ما يسمى تجمع سوريا الديمقراطية اليوم الاربعاء مفاوضات جنيف ۳ بشأن سوريا بأنها " عبثية "، لأنها " لا تبنى على أسس صحيحة ".
وحسب " رأي اليوم "، قال مناع الذي يرأس بشكل مشترك تجمع لأحزاب وتيارات سياسية في تجمع سوريا الديمقراطية والمقيم في جنيف: ان " العملية السياسية ستؤدي الى الجدار عاجلا ام اجلا ان استمرت في خطها الحالي "، مشيرا إلى أن " القرار الان ليس بيد السوريين، والضغوط تمارس على الجميع، قبل وخلال مفاوضات جنيف ۳، وستمارس لاحقا "، حسب قوله. وطالب مناع " بعقد اجتماعات موسعة تضم وفد الهيئة العليا وباقي الاطياف بهدف وضع منهج نسير عليه جميعنا اذا اردنا حلا سياسيا لقضيتنا السورية، لان الوضع الحالي قائم على المراضات و تبويس اللحى والشوارب على الطريقة العربية، وهو اسوأ ما يحدثفي التاريخ ". وتساءل مناع: ”لماذا لا يريد وفد الرياض ان يكون لمجموعة الديمقراطيين وفدهم الثالثالمستقل، ونحن نكرر ان الامم المتحدة وعدتنا و قلنا اننا لن نذهب من دون شركائنا حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي(الذي تصفه انقرة بالإرهابي وتضع فيتو على مشاركته) لكن الغريب ان الامم المتحدة وغيرها من الاطراف قالوا لنا اننا وفد مستشارون "!!. وهاجم مناع، المعارضة قائلا: ان المعارضة في حالة صعبة ولا تملك ستراتيجية واضحة، وهذه طامة كبرى. المصدر: رأي اليوم