كشف تقرير للأمم المتحدة نشر يوم الثلاثاء ۱۹ يناير / كانون الثاني، أن تنظيم داعش يستعبد ۳۵۰۰ شخص معظمهم من النساء والأطفال في العراق فقط.

كما جاء في التقرير أن معظم أولئك المحتجزين نساء وأطفال غالبيتهم من الطائفة الإيزيدية لكن هناك أيضا عدد من أقليات عرقية ودينية. وأضافت المنظمة الدولية في تقريرها أن التنظيم المتشدد يرتكب جرائم ممنهجة على نطاق واسع قد "تصل في بعض الحالات إلى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وربما إبادة جماعية." وتقدر بعثة الأمم المتحدة في العراق ومكتب حقوق الإنسان التابع للمنظمة الدولية أن 3500 شخص "مستعبدون حاليا" لدى داعش.   المصدر: وكالات