وزير الخارجية المصري سامح شكري يرفض الانتقادات الموجهة إلى الغارات الجوية الروسية في سوريا، معتبراً أن " التفريق بين الإرهابيين وسواهم ليس وقفاً على التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن ". رفض وزير الخارجية المصري سامح شكري الانتقادات الموجهة إلى الغارات الجوية الروسية في سوريا، مؤكداً ثقة القاهرة في قدرة موسكو على التفريق بين المنظمات الإرهابية والأهداف الاخرى. شكري الذي تحدّث من برلين قال إن التفريق بين الإرهابيين وسواهم ليس وقفاً على التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن. وأكد الوزير المصري أن بلاده مستمرة في شراكتها الاستراتيجية معَ الولايات المتحدة برغم الاتفاقات الأخيرة لتوريد أسلحة روسية إلى بلاده.   المصدر : الميادين