الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون يعبّر عن عن " قلقه البالغ " من تكثيف التحالف السعودي غاراته على اليمن، ويعرب عن انزعاجه من التقارير عن إستخدام السعودية القنابل العنقودية في الأماكن المكتظة بالسكان في اليمن، بعد اتهام الأمم المتحدة لها باستخدام القنابل العنقودية المحرّمة دولياً. عبّر الأمين العام للأمم المتحدة عن قلقه البالغ من تكثيف التحالف السعودي غاراته على اليمن بالرغم من تكرار النداءات بوقف القتال والأعمال العدائية. وتذمّر بان كي مون بشكل خاص في بيان صدر عن مكتبه من قصف العاصمة صنعاء وغرفة تجارتها وصالة أعراس ومركز للمكفوفين فيها. وأضاف أنه تلقى تقارير مزعّجة عن إستخدام القنابل العنقودية في الأماكن المكتظة بالسكان "ما يمكن أن يرقى إلى جريمة حرب بسبب الطابع العشوائي لها"، حسب تعبيره. وذكّر الأمين العام للمنظمة الدولية كافة الأطراف بضرورة الحرص الشديد على إحترام واجباتهم وفق قوانين حقوق الإنسان والقانون الدولي  الإنساني من أجل الحؤول دون وقوع هجمات ضد المدنيين وبناهم الأساسية. وختم بدعوة الأطراف اليمنية الدخول في حوار بنّاء مع المبعوث الخاص من أجل عقد جولة مباحثات جديدة في أسرع وقت ممكن.   المصدر : وكالات