استقبلت الحكومة الروسية يوم الأربعاء صلاح دين دمرداش زعيم حزب الشعوب الديمقراطي التركي المعارض الذي استغل زيارته لانتقاد أنقرة لإسقاطها طائرة حربية روسية الشهر الماضي.وكانت روسيا فرضت إجراءات اقتصادية عقابية على تركيا بعد الواقعة وانتقدت بشكل كبير القيادة السياسية للرئيس التركي رجب طيب إردوغان. ومن المرجح أن تزيد زيارة دمرداش من تدهور العلاقات بين موسكو وأنقرة إذ أن حزبه منافس سياسي قوي لحزب العدالة والتنمية الذي ينتمي له إردوغان. وأجرى دمرداش محادثات مغلقة مع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف.ونقلت وكالات الأنباء الروسية عنه قوله للافروف "انتقدنا تصرفات الحكومة عندما أُسقطت الطائرة الروسية."من الأيام الأولى أعلنا كحزب معارض في البلاد أننا لا ندعم تدهور العلاقات مع روسيا." وكانت وسائل اعلام نقلت عنه قوله قبل زيارة روسيا إنه يريد فتح مكتب تمثيل لحزبه في موسكو