قال وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير، إن الاستقرار في سوريا على المدى البعيد لن يتحقق إلا بعملية برية ضد مسلحي تنظيم داعش.

وأضاف دي ميزير خلال مشاركته في ندوة "الحوار المدني وأزمة المهاجرين"، يوم الخميس 17 ديسمبر/كانون الأول في برلين، إن العملية الجوية في سوريا مجدية، ولكن الاستقرار في هذا البلد يتحقق فقط بعملية برية، مشيرا إلى أن مشاركة القوات الأوروبية في هذا العمل لم تتم مناقشتها وأن هذه المسألة يجب أن تحل في إطار إقليمي. المصدر: نوفوستي