يواصل الجيش السوري عملياته العسكرية بمحاذاة الحدود التركية، على وقع معارك عنيفةٍ في تلك المنطقة المعروفة بجغرافيتها القاسية، وأدت المعارك إلى سيطرة الجيش على تلال عطيرة وزاهية وتلة السيرياتيل في ريف اللاذقية الشّماليّ. تمكن الجيش السوري من قطع أهم طرق الإمداد العسكرية للمسلحين من الجانب التركي، ومكنت السيطرة على عطيرة في ريف اللاذقية الشمالي الجيش من قطع الطريق الرئيسي للإمداد من القرى التركية باتجاه جبل التركمان. وواجه الجيش مقاومةً عنيفة من المسلحين أثناء التقدم الى عطيرة، ودفع بهم إدراك أهمية الحفاظ على التلة، الى استخدام الهاون بكثافة في محاولة إيقاف تقدم قوات الجيش. إقفال الحدود مع تركيا أحد العناوين الرئيسة للعمليات في ريف اللاذقية الشمالي. مرحلة توازيها عمليات أخرى لإعادة السيطرة على سلمى وقرى جبل التركمان في الداخل البعيد عن الحدود. كما أحكم الجيش السوري وحلفاؤه سيطرتهم على بلدة الصعيبية غرب جبل الأربعين في ريف حلب الجنوبي، كما سيطروا على بلدة الصحيبية جنوب بلدة الصعيبية. ونجحوا في تقدمهم باتجاه جنوب جبل الأربعين حتى سيطروا على بلدات مريقص وأبو رئيل والقريحة.وفرض الجيش وحلفاؤه سيطرتهم على تل وبلدة دلامة جنوب تل دادين في ريف حلب الجنوبي، وسط قصف مدفعي وصاروخي يستهدف تجمعات المسلحين في المنطقة، وحالة من الانهيار بصفوف المجموعات المسلحة.لهذه القرى اهمية استراتيجية ، وأهمها أنها تقع الى الجنوب الشرقي من تل دادين، وتعني السيطرة عليها تأمين الجيش تل دادين، وتأمين مركز له للإنطلاق باتجاه الغرب وتحرير بعض المناطق الأخرى.   مصدر : وكالات