القوى الوطنية في مدينة القدس المحتلة تعلن يوم الإثنين يوم غضب وحداد على أرواح الشهداء غداة استشهاد فلسطيني خلال التصدي لقوات الاحتلال التي اقتحمت حيي سلوان ورأس العامود، بينما استشهد آخر بدعوى تنفيذه عملية طعن في المدينة نفسها.
استشهد الشاب الفلسطيني أيمن العباسي خلال التصدي للقوات الاسرائيلية التي اقتحمت حيي سلوان ورأس العامود في القدس المحتلة.
كذلك استشهد فلسطيني آخر بدعوى تنفيذه عملية طعن في المدينة. إلى هذا، أصيبت مستوطنة في عملية طعن داخل حافلة إسرائيلية في القدس.
من جهتها، أعلنت القوى الوطنية في مدينة القدس المحتلة يوم الإثنين يوم غضب وحداد على أرواح الشهداء، ودعت أبناء الشعب الفلسطيني الى التصعيد الميداني في مواجهة المحتل في كافة المناطق والأحياء المقدسية.
كما أن المحكمة الإسرائيلية ترفض إدانة المسؤول الأول عن حرق الطفل محمد أبو أبو خضير حيّاً، بعد قرارها النظر في التقرير النفسي للمتهم الرئيسي يوسف حاييم بن دافييد في خطفه وقتله وحرقه للطفل.
وقررّت المحكمة النظر في التقرير النفسي للمتهم الرئيسي يوسف حاييم بن دافييد ۳۰ عاماً في خطف وقتل الطفل محمد ابو خضير ۱٦ عاماً في شهر تموز / يوليو العام الماضي قبل ادانته ومسؤوليته عن العملية، في حين سوف توجّه تهمة القتل للمتهمين اللذان شاركا في عملية الخطف والقتل.