قالت السلطات إن الشرطة اعتقلت مسلحا اقتحم عيادة للإجهاض تابعة لمنظمة(بلاند بيرنتهود) للصحة الإنجابية في مدينة كولورادو سبرينجز بولاية كولورادو الأمريكية وقام بإطلاق النار من بندقية في هجوم خلف ثلاثة قتلى وتسعة مصابين. وقال بيتر كيري قائد الشرطة في كولورادو سبرينجز للصحفيين بعد نحو ساعة من اعتقال المشتبه به إن القتلى رجل شرطة ومدنيان. وأضاف إنه تم إعلان أن كل الناجين التسعة المصابين في حالة طيبة في مستشفيات المنطقة. والتسعة المصابون خمسة من رجال الشرطة وأربعة مدنيين. واشتبك المشتبه به في باديء الأمر في معركة مطولة بالأسلحة النارية مع الشرطة ولكنه استسلم في نهاية الأمر لرجال الشرطة داخل المبنى بعد نحو خمس ساعات من بدء أعمال العنف التي جرت خلال تساقط متواصل للثلوج في ثاني أكبر مدن ولاية كولورادو . وكانت تلك العيادة في كولورادو سبرينجز هدفا لاحتجاجات متكررة من قبل ناشطين مناهضين للإجهاض وفي السنوات الأخيرة وقد نُقلت إلى أحياء جديدة في الجانب الشمالي الغربي من المدينة وهي منشأة تهكم عليها منتقدون لتنظيم الأسرة بوصفها "حصنا". وتعرضت منظمة (بلاند بيرنتهود) غير الربحية والتي تعكف على تقديم سلسلة من خدمات الصحة الانجابية من بينها عمليات الإجهاض لضغوط جديدة في الأشهر الأخيرة من المحافظين في الكونجرس الذي يسعون لوقف الدعم الاتحادي لهذه المنظمة المصدر: رويترز