قال ولي عهد بريطانيا الأمير تشارلز، إن فشل العالم في التعامل مع تغير المناخ هو “السبب الدفين وراء الحرب الأهلية في سوريا والإرهاب”، وما تلا ذلك من أزمة اللاجئين التي تواجه أوروبا. وأوضح تشارلز “في الواقع هناك دليل قوي بالفعل على أن من الأسباب الرئيسية للأهوال في سوريا – وهذا مدعاة للسخرية – جفاف دام أكثر من 5 أو 6 سنوات، وهو ما يعني أن أعداداً كبيرةً من الناس اضطرت في نهاية الأمر إلى ترك الأرض وزاد نزوحها إلى المدن”. وسُئل تشارلز في مقابلة مع تلفزيون “سكاي نيوز”، عما إذا كانت هناك علاقة مباشرة بين تغير المناخ والصراعات والإرهاب فرد تشارلز قائلاً: “بالقطع”. واستطرد: “نحن لا نعالج قط الأسباب الجذرية الدفينة، وهذا للأسف ما نفعله مع بيئتنا الطبيعية”، وأشار الى مشاكل أصعب في انتظار العالم إذا لم يتم التعامل مع تغير المناخ فوراً. وقال إنه حتى في أوقات التقشف لا يستطيع العالم أن يقف مكتوف اليدين أمام هذه المشكلة. المصدر: (Reuters)