في تصرحات وصفت بالعنصرية، نعت المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأميركية بن كارسون اللاجئين الهاربين من سوريا ب”الكلاب المسعورة”. ونقلت وكالة “فرانس برس” عن كارسون خلال توقفه في ولاية ألاباما: “إذا كان هناك كلب مسعور في الحي فعلى الأرجح لن ترى فيه خيرا، كما أنك ستبعد أولادك عن طريقه، لكن ذلك لا يعني أنك تكره الكلاب”. ودعا كارسون، جراح الأعصاب المتقاعد، والذي يعتبر من المرشحين الأوفر حظا في الانتخابات، إلى “اعتماد آليات تدقيق لتمييز الكلاب المسعورة”. وقال كارسون، بحسب ما نقلت سكاي نيوز، في معرض حديثه عن استقبال لاجئين سوريين في الولايات المتحدة: “علينا التمييز بين الأمن والإنسانية”. ويأتي تعليق كارسون في اليوم نفسه الذي صوت فيه مجلس النواب الأميركي على قرار بتعليق استقبال لاجئون سوريين وعراقيين في الولايات المتحدة، إلى أن يتم تطبيق آليات تدقيق أكثر صرامة. المصدر: وكالات