داعش يكشف بالصور عن العبوة التي أسقطت الطائرة الروسية في سيناء ويقول إن الهدف كان في البداية إسقاط طائرة تابعة لدول التحالف بقيادة الولايات المتحدة قبل أن يتغير الهدف ليكون الطائرة الروسية التي تحطمت وقضى جميع ركابها البالغ عددهم ۲۲٤.عبوة شراب شعير أسقطت الطائرة الروسية. هذا ما كشفته الصورة التي نشرها تنظيم داعش في مجلة " دابق " الصادرة عنه باللغة الإنكليزية والتي أظهرت العبوة والعدة التي استخدمت في تفجير الطائرة الروسية فوق سيناء في ۳۱ تشرين الأول / أوكتوبر الماضي. كما نشر داعش صورة لحطام الطائرة وجوازات سفر لركابها قال إن " مجاهديه " حصلوا عليها.وفي التفاصيل التي أوردها التنظيم في معرض تعداده للعمليات التي نفذها " أنه بعد اكتشاف طريقة لاختراق أمن مطار شرم الشيخ الدولي والقرار بإسقاط طائرة تابعة لإحدى دول التحالف الدولي بقيادة أميركا، جرى تغيير الهدف ليكون الطائرة الروسية " مضيفاً " أنه جرى تهريب القنبلة إلى داخل الطائرة " التي قضى فيها ۲۱۹ راكباً وخمسة من طاقمها. وقال داعش إن العملية جاءت رداً على الدخول العسكري الروسي المباشر على خط الضربات الجوية في سوريا. كما تغنى التنظيم بالهجمات التي نفذها في باريس الأسبوع الماضي والتي قال إنها جاءت انتقاماً من فرنسا بسبب غاراتها في سوريا و"غرورها في التعاطي مع الإسلام" وفق ما جاء في مجلة داعش الصادرة بالإنكليزية. وكان تنظيم داعش "ولاية سيناء" تبنى مباشرة إسقاط الطائرة الروسية التي كانت متجهة من مطار شرم الشيخ الدولي إلى سان بطرسبورغ دون أن يكشف عن الطريقة التي جرى إسقاطها بها. إلا أن التحقيقات الرسمية التي أعلنتها موسكو أمس أكدت سقوط الطائرة بفعل انفجار عبوة يدوية الصنع لا تتعدى زنتها 1.5 كيلوغراماً من المواد المتفجرة.