اعتبرت وزيرة سلاح الجو الأمريكي ديبورا لي جيمس، اليوم الثلاثاء، أن الغارات الجوية التي ينفذها " التحالف الدولي " تُضعف تنظيم " داعش " الإرهابي، لكن الحملة تتطلب وجود قوات على الأرض للقضاء على التنظيم.
وقالت الوزيرة للصحفيين، في اليوم الثالثمن معرض دبي للطيران، " تقييمي هو أننا نحقق تقدماً في استراتيجية الإضعاف، وصولاً في نهاية المطاف إلى القضاء على تنظيم " داعش "، الذي يسيطر على مساحات واسعة من سوريا والعراق ". وتابعت، بحسب زعمها: " تمكنا بشكل جماعي من دفع التنظيم إلى التراجع في المناطق التي كان يسيطر عليها… ضربناه في نطاق مراكز القيادة والتدريب… ضربنا معدات ومخازن، وتم القضاء على آلاف المقاتلين، من بينهم قادة بارزون " حسب قولها.