ضرب زلزال قوي اليوم السبت، تشيلي دون تسجيل خسائر في الأرواح أو الممتلكات، حسبما أعلنت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية، وبلغت قوة الزلزال 6.8 درجة على مقياس ريختر والذي وقع شمال العاصمة سانتياغو. ولم يصدر مركز التحذير من موجات الزلازل البحرية “تسونامي” في منطقة الباسيفيكي أي تنبيه بخصوص احتمال مثل هذه الموجات، وأصدرت البحرية التشيلية تحذيرا من تسونامي صغير على السواحل، ولكنها ألغته بعد ذلك. وأكد مسؤول هيئة الطوارئ، ريكاردو تورو، أن “الوضع في منطقة الزلزال طبيعي الآن”. وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي تقارير عن انقطاع الكهرباء في المنطقة. وقال مسؤول هيئة الطوارئ، ريكاردو تورو، إن “الوضع في منطقة الزلزال طبيعي”، مضيفا بأن الزلزال هو جزء من سلسلة ارتدادات للزلزال العنيف الذي ضرب تشيلي في سبتمبر/ أيلول الماضي وكانت قوته 8.3 درجات. وكان هذا الزلزال أسفر عن مقتل 15 شخصا، وأدى إلى ترحيل نحو مليون آخرين عن مساكنهم.