رأى الفنان باتريك بلانك حائط رمادي لمبنى في تقاطع شارعي أبو قير وبيتي كاررو  Petits Carreaux ، ولأنه فنان ويعمل في مجال أبحاث النباتات في مركز البحوث العلمية في فرنسا فقد قرر أن يحول هذا الحائط إلى لوحة رائعة تدب فيها الحياة!