قال الجيش الإسرائيلي إنه وجه ضربة جوية لمنشأة تابعة لحركة حماس في غزة الليلة الماضية ردا على إطلاق صاروخ على جنوبي إسرائيل من القطاع.

وقال بيان الجيش الإسرائيلي إن القوة الجوية الإسرائيلية استهدفت منشاة لتصنيع الأسلحة تابعة لحماس وسط قطاع غزة ردا على اطلاق الصاروخ. ولم ترد أي تقارير فورية من القطاع عن وقوع إصابات أو خسائر بالأرواح في القصف الإسرائيلي. وأشار بيان الجيش الإسرائيلي إلى أن الهجوم الصاروخي الذي وقع ليلا لم يتسبب بسقوط ضحايا أو إصابات. ولم تعلن أي جهة فلسطينية بعد مسؤوليتها عن إطلاق الصاروخ الذي وقع في منطقة خالية قريبة من حدود إسرائيل مع قطاع غزة. وشدد البيان على أن إسرائيل تحمل جماعة حماس الإسلامية المسلحة، التي تدير قطاع غزة، المسؤولية عن كل الهجمات القادمة من القطاع. وأوضح البيان الإسرائيلي أن هذا الحادث هو الثامن من حوادث إطلاق الصواريخ من غزة منذ مطلع عام 2015. وقد شنت إسرائيل الصيف الماضي حربا ضد حركة حماس في قطاع غزة في محاولة لوقف الهجمات بالصواريخ وقذائف الهاون التي تستهدف أراضيها. وتسببت الحرب التي استمرت 50 يوما في مقتل 2200 شخص في الجانب الفلسطيني، معظمهم من المدنيين و73 في الجانب الإسرائيلي معظمهم من العسكريين. المصدر:BBC