كل من يعتقد أن سقوط طائرتنا في اميركا بدون فعل فاعل فهو واهم؟ نعم بالتعامل مع اميركا لا بد أن نضع سوء النية قبل كل شيء، فهي لا تعرف حسن النيات، وما علينا إلا أن نتعامل معها بسوء النية.

اميركا لاتريد أن تسلم العراق طائرات مقاتلة لأنها تعتقد أن هذه الطائرات ستذهب بقوتها وفائدتها إلى الجمهورية الإسلامية، فاميركا لا تثق بالسنة لأنها تعتقد أن هناك تعاطفا سنيا مع داعش، ولا تثق بالشيعة لأنها تعتقد أن هناك تعاطفا حكوميا مع إيران، وعليه فالتسليح لأهل السنة لا يعدو عن أسلحة بسيطة جدا، ولا يعتقد العراقيون أنها ستسلح الحكومة طائرات قادرة على حماية الحكومة كما نعتقد ولو بالفترة الحالية(خمس سنوات على أقل تقدير) إلا بعد أن تتأكد أن هناك سنة وشيعة يعملون لها وهي لحد الآن لم تثق بأحد رغم انهم(العملاء) جاؤوا معها فقسم راكب على ظهر الدبابة والآخرين يركضون خلفها لاهثين بلسان متدلي مع قطرات لعاب تتساقط في منظر(طبيعي) يعكس قدرة الخالق في تشابه الكلب مع البشر في حالة التشابه الرذائلي. اميركا هي من أسقط الطائرة وهي من قتل الطيار وهي من منع الطيار من القفز بالمظلة بعد تعطيل جهاز القذف وهي سوف تؤجل وتتريثالتسليم والتدريب لفترة طويلة، وسوف تمنع وصول لجنة عراقية متخصصة في التحقيق إلى اريزونا للتحقيق وتقديم تقرير مفصل للقائد العام للقوات المسلحة وفي حالة إصرار العراق بارسال لجنة تحقيقة سوف تهيأ لهم وسائل ومسرح جريمة يجعلهم يكتبون التقرير كما تريد لا كما هي الحقيقة وسوف تعتبر الحكومة العراقية الحادثقضاء وقدر وسوف نستقبل جثمان الطيار بطريقة مهيبة ورحم الله الشهداء.

المصدر: أهم أخبار العراق