بسرعة البرق إرتد يوسف القرضاوي على عقبيه, فبعد أن قال للدكتور بشار الأسد أنت رمز المقاومة و الرئيس الوحيد الذي ينافح عن المقاومة في فلسطين و لبنان, و بعد أن كان يعتبر الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله مجاهدا يدافع عن القضية الفلسطينية نيابة عن الأمة بات حزب الله في نظره شيطانيا …

وقال يحيى أبو زكريا: والواقع أن أسماء بن قادة كشفت لي عن زيارة خاصة قام بها سفير السعودية في العاصمة القطرية الدوحة إلى بيت فقيه الناتو يوسف القرضاوي و بعد مباحثات و مناقشات حول الأدوار التي سيضطلع بها القرضاوي من شروع في التحامل على الشيعة, و كانت أسماء بن قادة حاضرة في هذا اللقاء, و عندما أكمل السفير حديثه ناول يوسف القرضاوي صكا بعشرة ملايين ريال قطري أي ثلاثة ملايين دولار تقريبا.. وبعد ذلك بدأ القرضاوي حملته الجديدة على محور المقاومة..

وبالإضافة إلى ذلك كان حمد بن خليفة آل ثاني أمير قطر كلما يريده في أمر سياسي يدعوه إلى الديوان الأميري و يطلب منه أن يركز على القذافي ومن تم على الدكتور بشار الأسد حسب الطلب الأميري و الذي بدوره كان يتلقى الأمر الأمريكي بمراحل و محطات كل واقعة يخطط لها الأمريكيون, و بموجب ذلك أصبح يوسف القرضاوي كما تقول أسماء بن قادة يملك العديد من الأبراج في قطر تحت عنوان المكرمة الأميرية. المصدر: عربي برس