أشاد النائب عن ائتلاف الوطنية كاظم الشمري، الثلاثاء، بزيارة رئيس الوزراء حيدر العبادي بصفته قائدا عاما للقوات المسلحة الى إقليم كردستان، وفيما أكد أنها زيارة مهمة سيكون لها دور كبير في زيادة التنسيق ووضع الخطط اللازمة للنصر، دعا الى إشراك ممثلي عشائر وسياسيي نينوى في المباحثات لأهمية الأمر وخطورته.

وقال الشمري في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن " زيارة رئيس الوزراء حيدر العبادي بصفته قائدا عاما للقوات المسلحة الى إقليم كردستان مهمة وخطوة سيكون لها دورها الكبير في زيادة التنسيق ووضع الخطط اللازمة والكفيلة بصنع النصر "، داعيا الى " إشراك ممثلي عشائر وسياسيي نينوى في تلك المباحثات لأهمية الأمر وخطورته من نواحي أخرى بنفس الوقت ".

وأضاف الشمري، أن " توحيد الموقف والكلمة أمر ضروري ومهم خلال هذه المرحلة لكون البلد يمر بمرحلة صعبة وهنالك معارك في مناطق عدة بين قواتنا الأمنية وأبطال الحشد الوطني العراقي من جهة وتنظيم داعش الإرهابي من جهة أخرى ".

وتابع، أن " الانتصارات التي تحققت في محافظات عدة ستجعل شوكة الإرهاب هشة ومن الممكن كسرها بشكل أسهل في نينوى بشرط أن تكون تلك المعركة بمشاركة حقيقية وفاعلة من عشائر المحافظة وقوات البيشمركة والتحالف الدولي لضمان تحقيق النصر بأسرع وقت وبأقل خسائر "، لافتا الى " أهمية عدم خلق أي حساسيات من الممكن أن تحصل هنا وهناك بسبب ديمغرافية المحافظة وتنوعها المكوناتي ".

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي زار، أمس الاثنين(٦ نيسان ۲۰۱۵)، محافظة أربيل برفقة وفد عسكري وحكومي رفيع، أبرزهم وزير الدفاع خالد العبيدي ووزير الداخلية محمد الغبان وقائد القوات البرية الفريق الركن رياض جلال ورئيس أركان الجيش الفريق الأول بابكر زيباري ووزير الهجرة والمهجرين جاسم محمد، حيثناقش عدة ملفات مهمة مع رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني وفي مقدمتها ملف استعادة المناطق الواقعة من سيطرة " داعش " ومنها تحرير الموصل، وملف النازحين.

المصدر: السومرية نيوز