تعقيبًا على تسجيل مصور لتنظيم «داعش» يظهر قيامه بتحطيم محتويات متحف الموصل في محافظة نينوي، شمالي العراق، والذي يعد أحد أهم المتاحف في العالم قال راشد الغنوشي رئيس «حركة النهضة» ان «الدواعش» لا يمتّون للإسلام بصلة.

وتساءل الغنوشي في صفحته الرسمية على شبكة التواصل الاجتماعي «هل الدواعش أعلم وأفقه من أبي حنيفة وأحمد بن حنبل وجميع العلماء والصحابة الذين عاشوا في العراق أرض الحضارات، ولم يفكروا أبدا في تدمير إرثالعراق الحضاري.. هؤلاء لا يمتون للإسلام بصلة».
وأوضح أن «القرآن أمر بالسير في الأرض والاطلاع على قصص وتاريخ من قبلنا، وليس تدمير تراثهم».
ووصف الغنوشي عناصر تنظيم «داعش» بأنهم «جمعوا بين جهل وتطرف الخوارج وهمجية التتار» داعيا إلى «إنقاذ الأمة من شرّهم وبغيهم».
وكان تنظيم «داعش» قد بثأول أمس الخميس تسجيلا مصورا يظهر قيامه بتحطيم محتويات متحف الموصل، وظهر في التسجيل متحدثمن التنظيم وهو يقف أمام تمثال أثري كبير في متحف نينوي الأثري وأشار بيده إلى التمثال قائلاً إن «هذه أصنام وأوثان لأقوام في القرون السابقة كانت تُعبد من دون الله».

المصدر: جريدة التونسية