نبه القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إلى أن تنظيم داعش الإرهابي يستخدم حرب العصابات وهو يناور في عدد من المحاور ولكن قواتنا الأمنية و " الحشد الشعبي " وأبناء العشائر يتصدون له وحققوا العديد من الانتصارات عليه.

وقال: إننا «سنبذل ما في وسعنا لتحقيق النصر النهائي على هذا التنظيم الإرهابي».

واطلع العبادي خلال زيارته لقيادة العمليات المشتركة مساء الجمعة على آخر تطورات الاوضاع الامنية والحرب التي تخوضها القوات العراقية ضد عصابات(داعش) ومتابعة محاور قتال التنظيم في بيجي والبغدادي والأنبار.

وأضاف العبادي: أن المعارك التي تخوضها القوات الأمنية و «الحشد الشعبي» وأبناء العشائر ضد تنظيم(داعش) الإرهابي تمثل حالة من التلاحم البطولي بين القوات الأمنية والمواطنين وأن الجميع أدرك ان تنظيم(داعش) يمثل خطرا على جميع العراقيين لأنه قتل وهجر العراقيين من جميع المكونات وأن الوقت حان لكي يتم سحق هذا التنظيم الإرهابي.

وكانت الفرقة السابعة التابعة لقيادة عمليات الجزيرة والبادية بالجيش العراقي تصدت لهجوم انتحاري، الجمعة، نفذه ۸ من إرهابييالتنظيم بالأنبار غربي العراق استهدفت قاعدة «عين الأسد» الجوية بالأنبار، وتمكنت القوات العراقية من قتل الانتحاريين، وأحبطت الهجوم على «عين الأسد» التي يتواجد بها ۳۲۰ عسكريا من مشاة البحرية الأمريكية «مارينز» يقومون بتدريب أفراد من الفرقة العراقية.
وفي سياق متصل، أفاد مصدر امني في محافظة صلاح الدين، السبت، بأن القوات الامنية استعادت السيطرة على ناحية دجلة جنوب تكريت بعد اقل من ٤۸ ساعة من سيطرة " داعش " عليها، مبيناً ان القوات الامنية قتلت اكثر من ۱٤ عنصراً من التنظيم.

وقال المصدر في حديثل " السومرية نيوز " إن " القوات الأمنية من قيادة عمليات سامراء والشرطة الاتحادية وبإسناد الحشد الشعبي تمكنت من استعادة السيطرة على ناحية دجلة جنوب تكريت بالكامل بعد أقل من ٤۸ ساعة على سيطرة تنظيم داعش عليها ".
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن أسمه أن " القطعات العسكرية دخلت الى عمق الناحية بعد اشتباكات مع عناصر التنظيم أسفرت عن مقتل أكثر من ۱٤ منهم "، مبيناً أن " القوات الأمنية وصلت إلى منطقة الحاوي المحاذية لنهر دجلة ".

وتابع المصدر أن " عناصر تنظيم داعش المتبقين هربوا عبر نهر دجلة باتجاه قضاء الدور(۲۵ كم جنوب شرق تكريت) ".

وكان مصدر أمني في محافظة صلاح الدين افاد، امس الجمعة(۱۳ شباط ۲۰۱۵)، بأن القوات الأمنية استعادت السيطرة على الطريق العام لناحية دجلة جنوب تكريت بعد أقل من ۲٤ ساعة من سيطرة تنظيم " داعش " عليه.

المصدر: وكالات