كشف النائب مشعان الجبوري عن زيارة قريبة سيقوم بها وفد رفيع المستوى من محافظة صلاح الدين الى طهران من اجل طلب تقديم المساعدة منها لتحرير مناطق من المحافظة مسيطرة عليها عصابات داعش.

وقال الجبوري على صفحته على الفي سبوك تابعتها وكالة نون الخبرية انكبار الشخصيات السياسية في محافظة صلاح الدين ناقشت مقترحنا بتشكيل وفد من قادة المحافظة لزيارة ايران وطلب مساعدتها في تحرير المحافظة من داعش وإقامة علاقة صداقة واخوة معها تقوم على التعاون وتامين حماية الزوار الإيرانيين للمراقد المقدسة في سامراء وتوفير افضل الخدمات لهم مبينا لقد استضاف الشيخ احمد الكريم رئيس مجلس محافظة صلاح الدين كل من الوزير احمد الجبوري ونواب محافظة صلاح الدين مطشر السامرائي وعبد القهار السامرائي و نيازي اوغلو وبدر الفحل وضياء الدوري وامل البياتي واشواق الجبوري وشعلان الكريم ومشعان الجبوري ومحافظ صلاح الدين رائد الجبوري وأعضاء مجلس محافظة صلاح الدين سبهان الملا جياد وجاسم محمد عطية وخزعل القيسي و عدنان الفراجي و منير حسين لمناقشة موضوعة الزيارة المحتملة لطهران "
واضاف ان النقاشات كانت على قدر كبير من الشعور بالمسؤولية والرغبة في عدم البقاء رهائن للماضي وتداعيات الحروب التي لسنا جزءا من قرارها ولا يجب ان نبقى اسرى لآلامها مبينا ان أساس الدعوة جاءت وسط تخاذل العرب وتخليهم عن العراق ودعم بعضهم لداعش فان قادة المحافظة اصبحوا امام خيارين اما اللجوء الى ايران او أمريكا وبما ان أمريكا خذلت من ذهبوا اليها من الانبار ونينوى وحيثوضع صلاح الدين مختلف لتشرفها باستضافة مراقد الامامين العسكريين المقدسة والتي يحرص الإيرانيون على تأمينها ولان ايران الأكثر قربا الينا من حيثالدين والجغرافيا وصلات التاريخ فان زيارتها وطلب مساعدتها يخدم العراق ومحافظة صلاح الدين اكثر من امريكا "
وتابع مشعان الجبوري " من حيثالمبدأ حظي المقترح بتأييد الأغلبية فيما عارض القليل وطالب البعض بدراسة معمقة واصبح من المؤكد قيام وفد من قادة محافظة صلاح الدين بزيارة طهران قريبا
وكالة نون خاص