قالت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون”، الجمعة، إن وزير الدفاع تشاك هاغل أمر بتوجه أول مجموعة تضم نحو ۱۰۰ جندي أمريكي للشرق الأوسط خلال الأيام القليلة المقبلة لإقامة مواقع تدريب لمقاتلي المعارضة السورية الذين يقاتلون متشددي داعش على حد تعبيرها.

وقال الأميرال جون كيربي المتحدثالصحفي باسم البنتاغون أنه أجيز للجنود ومعظمهم من قوات العمليات الخاصة بالتوجه للمنطقة، الأسبوع الماضي، وسيبدأون في الوصول إلى دول خارج سوريا خلال الأيام المقبلة، مع موجة تالية تضم عدة مئات من المدربين العسكريين خلال الأسابيع التالية.

وتركز الولايات المتحدة في قتالها ضد تنظيم داعش، على العراق بشكل أساسي باستثناء عدد كبير من الضربات الجوية لدعم المقاتلين الأكراد الذين يحاولون منع السيطرة على بلدة كوباني السورية قرب الحدود التركية.

وقال كيربي الجمعة إن القوات الكردية تسيطر الآن على نحو ۷۰ في المئة من كوباني التي كان ينظر إليها قبل بضعة أشهر على أنها شارفت على الانهيار مع سيطرة داعشعلى معظمها.

المصدر: وكالات