قال الرئيس السوري بشار الأسد ل " Parismatch " إننا لا يُمكننا وضع حدٍّ للإرهاب عبر الضربات الجويّة.

وقال بشار الأسد إن تواجد قوات على الأرض تعرف جغرافيا البلاد جيدًا وتكون فاعلة أمر ضروري وإقتصار الضربات على الجو فقط هو السبب لعدم تحقيق نتائج حقيقية بعد شهرين من حملة التحالف الدولي وضربات التحالف لا تُساعدنا وكانت ساعدتنا لو أنّها جديّة وفعّالة.

وشدد بشار الأسد أننا نحن من نقوم بمعارك على الأرض ضدّ " داعش " ولم نجد أي تغيير خصوصًا وأنّ تركيا تقدّم دعمًا مباشرًا لبعض المناطق وتابع الأسد ردًا على سؤال إن كان يخشى الموت على طريقة صدّام والقذافي: ربّان السفينة لا يفكّر بالموت ولا بالحياة.. يفكّر كيف يحمي سفينته وإذا غرق الربّان يموت الجميع وعليّ فعل أي شيء لحماية البلد.

وأشار بشار الأسد انه ليس هدفي أن أبقى رئيسًا ومهما حصل لن نقبل كسوريين أن يصبح بلدنا لعبة بيد الغرب ولست عدوًا على الصعيد الشخصي ولا منافسًا لهولاند وأعتقد أنّ " داعش " ينافسه لأنّ معدّلات شعبيتهما متقاربة.

المصدر: مسلم برس + وكالات