اشتدت معارك سياسية في إسرائيل بعد أن قرر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إقالة وزيري القضاء والمالية.

وقال نتنياهو: إنه في الوضع الحالي لا امكانية لإدراة الحكم وهذه الحكومة عملت بشكل متواصل تحت التهديدات والانذارات من قبل شركاء الائتلاف وليفيني هي اخر من يعظ بتحمل المسؤولية.
وشدد نتنياهو أن وزير المالية لبيد فشل في ادارة الإقتصاد.
وأشار نتنياهو أنني قررت العمل على حل الكنيست والذهاب الى انتخابات في اقرب وقت ممكن ولا يمكن القبول بوزراء يعملون ضد الحكومة وليفني ولبيد حاولا اقالتي.
ومن جهته قالت تسيبي ليفني إنني لم أحاول الانقلاب على نتنياهو.
وقالت ليفني خطابا لنتنياهو إنك سياسي صغير.