وقال لافروف للصحفيين في بكين السبت ۸ نومبر / تشرين الثاني قبيل اجتماعه مع نظيره الأمريكي جون كيري إن " اتفاق وقف إطلاق النار تم توقيعه بين قوات الدفاع الشعبي والحكومة الأوكرانية، وعلى هذين الطرفين وحدهما تقع مسؤولية إنهاء هذه العملية ".

من جانب آخر نفى لافروف وجود قوات روسية على الأراضي الأوكرانية وقال: " حتى الناطقة باسم الخارجية الأمريكية جين بساكي صرحت بأنه لايوجد لدى وزارتها معلومات حول وجود قوات روسية في أوكرانيا ".

ويأتي اجتماع لافروف وكيري اليوم على هامش الفعاليات التحضيرية للمنتدى الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ ".

تجدر الإشارة إلى أن لافروف وكيري عقدا العام الحالي أكثر من ۱۰ لقاءات كان آخرها في أكتوبر / تشرين الأول الماضي في باريس.

و على صعيد متصل أعلن الجيش الأوكراني أنّ طابوراً من ۳۲ دبابة و۱٦ من أنظمة هاوتزر المدفعية وشاحنات محملة بالذخيرة والمقاتلين عبرت إلى شرقي أوكرانيا آتية من روسيا.

وذكر المتحدّثباسم الجيش الأوكراني أندريه ليسينكو في إفادة صحفية بثها التلفزيون أنّ " نشر معدات عسكرية وإرسال مرتزقة روس إلى الخطوط الأمامية مازال مستمرا ".

ويأتي هذا التقرير بشأن تحرّكات المدرعات الروسية عبر الحدود إثر اتهام وجّهه الانفصاليون في شرقي أوكرانيا يوم الخميس للحكومة المركزية بأنّ قواتها تحضّر لعملية عسكرية جديدة وهو أمر نفته كييف على الفور.

المصدر: مسلم برس العربي +(RT + ايتارتاس)